استشاري رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة

تعد الطفولة هي امتداد الحياة وعادة ما يفكر الآباء بوجود الأطفال كجزء من السعادة وتكوين الأسرة المكتملة، ولكن تحدث في بعض الأحيان أن ترزق الأسرة بطفل لديه مشكلات، فمع حاجة الأطفال الطبيعية للرعاية والاهتمام وتلبية العديد من المتطلبات تتزايد الحاجة لمزيد من الجهد للتعامل مع طفل من ذوي الاحتياجات الخاصة ينضم للأسرة، حيث تواجه الآباء في تلك الحالة العديد من التحديات لتقديم أفضل مساعدة لذلك الطفل، ويصنف الفرد على أنه من ذوي الاحتياجات الخاصة عند وجود مشكلة صحية أو طبية مرتبطة بعدم قدرة ذلك الطفل على التعامل بشكل طبيعي كغيره من الأطفال.

ويحمل مفهوم الاحتياجات الخاصة العديد من المفاهيم المتضمنة، فقد تكون الإعاقة التي يحملها الطفل جسدية كنقص أو ضمور الأطراف أو تشوهها، أو الإصابة بمتلازمة داون (الطفل المنغولي)، وقد تكون إعاقة تنموية بمعنى وجود فارق بين النمو الجسدي والعمر العقلي للطفل (التخلف العقلي)، أو الصرع، أو ضعف السمع، وصعوبات التعلم، والمشكلات البصرية، وغيرها من المشكلات التي ينتج عنها مشكلات سلوكية أو تأخر في التعلم، وقد تكون إعاقة سلوكية كمرض التوحد أو ميل الطفل نحو الانعزال عن المجتمع دون سبب واضح. وقد تظهر بعض تلك الإعاقات مع الطفل منذ الولادة، وقد يظهر البعض منها مع مراحل النمو المتنوعة، ويتطلب التعامل مع ذوي الاحتياجات الخاصة العديد من الجهود في مجال التأهيل، وبرامج التعليم الخاصة بهم، والتي تختلف في مستوياتا وفقاً لنوع الإعاقة ودرجتها لدى الطفل، وتقوم العديد من المؤسسات بتقديم خدمات في مجال التعامل والتعليم والتأهيل للأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة، ويعتبر التعامل مع الأسرة، وتفهمها لطبيعة الإعاقة ومستواها لدى طفلهم هو البداية للتأهيل والتكيف الاجتماعي الصحيح للطفل.

وتشير أغلب الدراسات إلى أن إحساس الطفل بمستوى ودرجة أعاقته يتوقف على نظرة الآخرين لها وطريقة تعاملهم معه وفقاً لتلك الإعاقة، وبالتالي فكلما كان التعامل مع الطفل يتم بشكل طبيعي كلما تمكن من التكيف السريع مع المجتمع والمحيطين به. وتتعدد المسببات المؤدية لولادة أطفال ذوي احتياجات خاصة سواء نتيجة لتناول بعض الأدوية أثناء فترة الحمل، أو نقصان الأكسجين عن مخ الطفل بعد الولادة، وتوجد كذلك المشكلات الوراثية، ومشكلات الجينات، وغيرها من العوامل التي تؤدي لوجود أطفال من ذوي الاحتياجات الخاصة، ويلزم للتعامل مع ذوي الاحتياجات الخاصة الاكتشاف والتشخيص المبكر لنوع ودرجة الإعاقة ومحاولة السيطرة على المشكلة، ومنع حدوث أية مضاعفات، وبذلك يجب عدم الإهمال في تقديم الخدمة العلاجية المناسبة لهؤلاء الأطفال لمساعدتهم، بالإضافة لتفهم الآباء لسبل التعامل الطبي السليم مع الطفل. كما يسهم الاكتشاف الطبي المبكر للمشكلة لدى الطفل مساعدة الوالدين على التغلب على مشاعر الإحباط والخوف وغيرها من المشاعر السلبية التي يصاب بها الوالدين عند معرفتهم بوجود طفل من ذوي الاحتياجات الخاصة لديهم، وبما يمكنهم من التقبل والفهم للأسلوب المناسب للتعامل مع ذلك الطفل. ويسهم الأطباء والمتخصصون وغيرهم في تقديم الكثير من الدعم للأسرة في هذا المجال وتتمثل الرعاية المتكاملة لذوي الاحتياجات الخاصة في تمكينهم من التكيف مع المجتمع والوصول لأفضل مستوى متاح من التكيف يمكنهم من العيش بصورة أقرب للطبيعية بحيث لا يكون ذوي الاحتياجات الخاصة عبء على الأسرة والمجتمع بل إنسان منتج وفقاً لقدراته يمكنه العيش والتأقلم بأفضل صورة متاحة.

ويشير مفهوم ذوي الاحتياجات الخاصة إلى فئة من الأفراد لديها قصور في جانب من جوانب الأداء مقارنة بالآخرين، وقد يتضمن ذلك قصور عقلي أو بدني أو مهاري. وتتنوع مستويات الإعاقة لدى ذوي الاحتياجات الخاصة بشكل كبير لتشمل إعاقات سمعية أو بصرية أو اعاقات الفهم أو الكلام أو بطء التعلم أو المشكلات السلوكية والانفعالية المتنوعة بالإضافة لغيرها من الحالات مثل مرضى التوحد وتشترك جميعها في حاجة الفرد للمساعدة والتأهيل لكي يتمكن من العمل والحياة وفقاً لقدراته، وتمثل احتياجات ذوي الاحتياجات الخاصة قضية ذات طابع عالمي حيث دعت العديد من المؤسسات الدولية إلى حماية ورعاية حقوق ذوي الاحتياجات الخاصة، وتنوعت الجهود التي تحاول الدول المتقدمة والمؤسسات الكبرى بذلها من أجل توفير الرعاية والحماية اللازمة لتلك الفئات من خلال دمجهم في المجتمع، وفي التعليم مع تقديم الخدمات اللازمة لهم وحسن المعاملة، والمساواة، وإتاحة الفرص الوظيفية لهم بشكل كامل، وبما يتناسب مع قدراتهم، وقد اختارت مؤسسة الأمم المتحدة يوم الثالث من ديسمبر من كل عام للاحتفال بذوي الاحتياجات الخاصة لدعمهم، وتذكير العالم بقضاياهم، وحقوقهم في مختلف المجتمعات، ورفع نسب مشاركتهم في العمل والتنمية والحياة، ويشهد العالم ازدياد مستمر في أعداد ذوي الاحتياجات الخاصة مع الزيادة الطبيعية في أعداد السكان، وهو ما يتطلب تقديم المزيد من الجهد والدعم اللازم لرعاية هؤلاء الأفراد، ولتحقيق ذلك فقد ظهرت العديد من المؤسسات التأهيلية التي تستهدف تقديم خدمات الدعم والرعاية لهؤلاء الأفراد متمثلا في توفير خدمات التعليم، والفرص التدريبية، والحاقهم بالوظائف المناسبة لهم، وقامت كذلك مؤسسات الإعداد التربوي بتقديم قسم متخصص لإعداد المعلمين، والمدربين لتأهيلهم لتعليم ورعاية ذوي الاحتياجات الخاصة، ولا تقتصر خدمات رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة على جهود الدولة والمؤسسات المعنية بالطبع بل إن رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة تبدأ من المنزل والأسرة التي تحتاج أيضا إلى التوعية والتأهيل بسبل التعامل مع الفرد ذو الاحتياجات الخاصة الذي لديها، وفي أغلب الأحيان فإن العبء الأكبر من رعاية وتنمية ذوي الاحتياجات الخاصة، يقع على الأهل والأسرة بشكل أساسي وتسهم المؤسسات المتخصصة في تقديم الدعم، والخدمات الاستشارية في توضيح أساليب التعامل مع هؤلاء الأفراد كأفراد ضمن الأسرة ومعاملتهم بشكل جيد، وبالطبع تتنوع قدرات الأسر في التعامل، وتحمل تلك الأعباء بشكل كبير.

 

  • دراسة خصائص وتصنيفات ذوي الاحتياجات الخاصة والمقصود بالمفهوم وأهم الاحتياجات لدى تلك الفئات.
  • التعرف على أهم الجهود الدولية المبذولة لتقديم الرعاية لذوي الاحتياجات الخاصة والمعايير المخصصة لذلك.
  • دراسة أهم المبادئ والنظريات الأساسية المنظمة لحقوق الرعاية لذوي الاحتياجات الخاصة في مختلف المجالات.
  • التعرف على طرق إعداد الكوادر العاملة في مجال رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة والخصائص الواجب توافرها لديهم.
  • دراسة أهم الشروط الواجب توافرها في بيئة الرعاية وحقوق الرعاية المتاحة لذوي الاحتياجات الخاصة.
  • دراسة أهم الجوانب القانونية المتعلقة بحقوق ورعاية ذوي الاحتياجات الخاصة وأهمية الالتزام بها بشكل كامل.
  • دراسة أهم أساليب التوعية والتواصل مع الأسر التي لديها أطفال ذوي احتياجات خاصة وتقديم الدعم لهم.
  • التعرف على أهم الخدمات الصحية والنفسية والاجتماعية الواجب توفيرها ضمن منظومة الرعاية المتكاملة للأفراد.
  • التعرف على أهم مجالات البحث العلمي في مجال رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة وتطوير المزيد من البرامج المقدمة لهم.
  • دراسة سبل التوعية المجتمعية ونشر الوعي بشأن حقوق الرعاية لذوي الاحتياجات الخاصة في المجتمع وأهميتها.

  • الأخصائيون النفسيون.
  • العاملون في مجال رعاية الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة.
  • الآباء والأمهات.
  • الراغبون في الحصول على هذا البرنامج بغض النظر عن السن أو التخصص.

Language Special Needs

يتضمن مقرر الاحتياجات اللغوية الخاصة على المحتويات التالية:

  • المعارف والمهارات المتضمنة في إتقان اللغة
  • اللغة والتواصل
  • التنوع اللغوي
  • إجادة اللغات الثنائية
  • تقييم الكفاءة اللغوية
  • أهمية تقييم الكفاءة اللغوية
  • الأطفال الذين تعتبر اللغة الإنجليزية لهم لغة إضافية
  • تقصي الخبرة السابقة للطفل في اللغة
  • نهوج تقييم اللغة
  • اختبارات اللغة
  • المقاييس المتدرجة للغة العامة
  • تطور الكلام وتمييزه
  • الاستيعاب السماعيّ (مستقبل)
  • اللغة التعبيرية
  • تطور اللغة قبل اللفظية
  • اللقاءات والمقابلات
  • ملاحظة وتسجيل استخدام اللغة في المواقف “الطبيعية”
  • نوع متوسط مدة البدء في الكلمات لتلفظ الطفل
  • الاستناد إلى ملاحظات أولئك الذين يعيشون ويعملون مع الطفل
  • تقييم كفاءة اللغة لتعلم الطفل اللغة الإنجليزية كلغة إضافية
  • المشاكل التي تحدث في تنمية مهارات التواصل
  • صعوبات اكتساب اللغة التي تتطور بالتلازم مع إعاقات أخرى
  • الأصوات ذات التلفظ المرئي، والأصوات التي ليس لها تلفظ مرئي
  • قِصُور لغة محددة
  • الصعوبات اللغوية بين الأطفال الذين يتعلمون اللغة الإنجليزية كلغة إضافية
  • مشاكل التواصل المستمدة من الصعوبات العاطفية والاجتماعية
  • الخلاصات

Autistic Disorders

يتضمن مقرر اضطرابات التوحد على المحتويات التالية:

  • مقدمة
  • التعريفات
  • التحديد
  • التقييم
  • معدل الانتشار
  • ولاية كاليفورنيا تبكي “273 % زيادة في التوحد، ونحن لا نعرف لماذا؟”
  • المساعدة الجديدة للمعلمين للتعامل مع أزمة مرض التوحد
  • جابي هنسلف رئيس التناغم السياسي
  • فهم اضطرابات طيف التوحدي
  • نظرية العقل
  • الاختلال الوظيفي التنفيذي
  • تعريف المقياس المتدرج
  • الترابط المركزي
  • نهوج التعليم
  • قرارات التنسيب
  • دليل الممارسات الجيدة
  • اللغة والتواصل
  • تعزيز التنشئة الاجتماعية
  • التدريب على المهارات الاجتماعية
  • دوائر الأصدقاء
  • القصص الاجتماعية
  • الأمور التي يمكن القيام بها في وقت الغداء
  • دعم إمكانية الوصول للمناهج الدراسية
  • تقييم السلوك الوظيفي وإدارته
  • الخلاصات

Promoting emotional and Social Well-being

يتضمن مقرر تعزيز السعادة العاطفية والاجتماعية على المحتويات التالية:

  • لماذا من الهام تعزيز الكفاءة الاجتماعية والعاطفية والرفاهة؟
  • المفاهيم والمصطلحات
  • الرفاهة النفسية
  • الكفاءة الاجتماعية (المهارات)
  • الكفاءة العاطفية (الذكاء)
  • أبعاد المهارات الاجتماعية، النسبة المئوية لإجمالي العينة
  • الكفاءة الاجتماعية والعاطفية والرفاهة: تكامل
  • تقييم الكفاءة الاجتماعية والعاطفية وتقييم التدخلات
  • تقييم تصورات وأحكام الأطفال الآخرين
  • تقييم الطرائق المتعددة في السياقات المتعددة الأعراق
  • برامج لتعزيز الكفاءة الاجتماعية والعاطفية والرفاهة
  • البرامج الوقائية الشاملة في المدرسة
  • المسارات
  • المبادرات الوقائية القياسية للمجموعات المعرضة للخطر
  • مجموعات مهارات الوالدين (الأبوة والأمومة)
  • مجموعات المهارات الاجتماعية للأطفال
  • برامج التدخل ذات الطابع الفردي
  • التعزيز والتشكيل والنمذجة
  • التدريب
  • حل المشاكل الاجتماعية
  • برامج التدريب على المهارات الاجتماعية المتكاملة
  • التدخلات التي تركز على مجموعة الأقران
  • التدخلات التي تركز على الوضع الاجتماعي
  • الخلاصات

Sensory Special Needs

يتضمن مقرر الاحتياجات الحسية الخاصة على المحتويات التالية:

  • الصمم
  • أشكال وأسباب الصمم
  • الضعف
  • المنظور الاجتماعي والثقافي عن الصمم
  • وجهات نظر بديلة عن الصمم
  • تطور التواصل
  • سنوات الدراسة
  • الأطفال الصم من الأقليات العرقية واللغوية
  • أشكلؿ وأسباب ضعف البصر
  • دعم المناهج الدراسية
  • الدعم المباشر للمعلمين
  • الدعم المباشر للتلاميذ
  • الاستنتاجات

Physical Special Needs

يتضمن مقرر الاحتياجات البدنية الخاصة على المحتويات التالية:

  • مشاهد من الاحتياجات البدنية
  • مجموعة من الاحتياجات البدنية
  • إعاقات جسدية شديدة
  • خلل الأداء واضطراب التنسيق التنموي
  • المرض المزمن والحاد
  • تعليم الأطفال ذوي الاحتياجات البدنية
  • الاتجاه إلى الإدماج
  • تطوير قدرة الأطفال على الوصول إلى البيئة المدرسية
  • ضمان حصول جميع الأطفال على منهج واسع ومتوازن
  • استجابة المدارس لمرض تلميذ
  • استنتاج


Course Reviews

N.A

ratings
  • 5 stars0
  • 4 stars0
  • 3 stars0
  • 2 stars0
  • 1 stars0

No Reviews found for this course.

سجل فى البرنامج
  • £945 £473
  • 360 يوماً
145عضو مسجل

    تعليقات الأعضاء

    تخصصات التعليم المستمر

    إدارة الأعمال إدارة الأعمال السياحية إدارة الاستيراد و الدعم اللوجستي الدولي إدارة التفاوض و المنازعات إدارة الجودة الشاملة إدارة المبيعات و رعاية الزبائن إدارة المشاريع إدارة الموارد البشرية إدارة نظم المعلومات استشاري معتمد الإدارة البيئية الإدارة التربوية الإدارة التنفيذية الإدارة الصحية الإدارة العامة الإدارة المالية الإدارة الهندسية الإرشاد النفسي التأمين و إدارة المخاطر التجارة الالكترونية التجارة الدولية التجارة و الاقتصاد التخطيط الاستراتيجي التسويق العالمي التسويق و الإعلان التعليم والتدريب التغذية و اللياقة الزمالة البريطانية السلامة و الصحة المهنية العلاج النفسي العلاقات الدولية و الدبلوماسية العلاقات العامة العلوم السياسية القيادة و الإدارة المحاسبة الإدارية تشغيل و إدارة المستشفيات تعليم ذوي الاحتياجات الخاصة تنظيم المعارض و المؤتمرات خبير معتمد رعاية الطفل علم النفس علم النفس السريري و العلاج النفسي علم نفس الطفل محترف معتمد مدرب معتمد

    سفراء الأكاديمية

    آراء المسجلين

    أهلاً بكم

    الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي في المملكة المتحدة بيت التعليم التخصصي المستمر المفتوح لكل أبناء الوطن العربي من المحيط إلى الخليج الراغبين بتطوير معارفهم العلمية وقدراتهم الوظيفية وفق أرقى معايير التعليم عن بعد في بريطانيا؛ وهي مؤسسة عمل خيري لا تهدف للربح، هدفها السامي الأوحد تقديم المعارف والعلوم الحديثة بطريقة ميسرة لكل ناطق بلسان الضاد.

    سجل في المجموعة البريدية و احصل على حسم 10%

    ABAHE
    Email marketing by Interspire
    top