استشاري علاقات دولية ودبلوماسية

(Diplomatic and international relations Consultant (DIRC

تتميز العلاقات الدولية بتشعب مجريات أحداثها والتغيرات السريعة التي تجعل من الصعب الإلمام بجميع المتغيرات التي تحدث على الساحة الدولية وتجعل من الصعب الحديث عن ثوابت محددة.

وتتسم العلاقات الدولية والدبلوماسية بكونها قابلة للتطور مع تغير المعطيات وظروف الواقع وتوجد مجموعة من المؤسسات الكبرى تعمل على تنظيم العلاقات الدولية بالإضافة إلى عدد من المنظمات الدولية الأخرى التي تختص بتلك المهمة، وهذا بخلاف العلاقات الدولية التي تتم خارج نطاق تلك المؤسسات، وتعتمد على توظيف قنوات التواصل ولجان التنسيق والتفاوض.

وقد مر مفهوم العلاقات الدولية والدبلوماسية بالعديد من التطورات عبر التاريخ مع تطور مفهوم المجتمع الدولي وتنظيم الدول والحكومات والسمات المميزة لكل دولة عن غيرها، وتعاظم القوة والنفوذ السياسي والاقتصادي لدى بعض الدول مقابل الدول الأخرى وصولاً إلى وجود مجموعة من الأهداف والمصالح الأساسية التي تحرك العلاقات بين الدول خلال مدى زمني معين.

وقد تعددت التعريفات التي تناولت مفهوم العلاقات الدولية والسياسية مع تطور المعرفة عبر التاريخ فقد نظر إليها البعض على كونها ترتكز أساساً على العلاقات بين الدول في مجال السياسة والحروب والسلم، وتوسعت بعض التعريفات الأخرى لتشمل جميع التدفقات التي تتم بين الدول على اختلافها من سلع وأفكار وعلاقات رسمية وغير رسمية وتتضح أهمية العلاقات الدولية في محاولة فهم وتفسير القضايا والأحداث الدولية بمختلف جوانبها وتحديد طرق للتعامل وإيجاد الحلول للمشكلات حال وجودها.

ويشير مفهوم العلاقات الدولية والدبلوماسية إلى مجموعة من السياسات التي تحكم العلاقات بين الدول وتوضح طبيعة التفاعلات بين الدول، والتي تتسم بأن لها طبيعة ديناميكية حيث أنها متغيرة باستمرار وتحكمها العديد من المعايير والمتغيرات.

ويتسع مفهوم العلاقات الدولية والدبلوماسية ليشمل تفهم أنماط التفاعل والتواصل بين المجتمعات والشعوب، وفهم السياسات المتبعة لاتخاذ القرار بالإضافة إلى دراسة مستويات العلاقات بين الحكومات والأفراد وأبعاد التجارة الدولية والعلاقات بين الجماعات المؤثرة فعلياً على المجتمع الدولي، وتتسم العلاقات الدولية بكونها تضم بداخلها مجموعة من العلوم الفرعية المتنوعة.

وتتحكم في العلاقات الدولية والدبلوماسية بين الدول العديد من العوامل من بينها العامل الاقتصادي والذي يعني القوة المادية وإمكانية تقديم المساعدات المادية والمعنوية للدول النامية، ويساعد العامل الاقتصادي كذلك في تعزيز التبادل التجاري بين الدول وبعضها البعض وبخاصة مع زوال المسافات والحدود في عصر العولمة واختفاء إمكانية تحقيق الاكتفاء الذاتي لأي دولة بمعزل عن التعاون التجاري مع الدول الأخرى.

ويرتبط بالنمو الاقتصادي المواد الخام (ومن أبرزها النفط) والتي لأجلها تنشأ علاقات دبلوماسية قوية بين الدول وبعضها البعض حيث لا يمكن أن تنمو صناعات دون توافر المواد الخام اللازمة لها ولأجل ذلك تعقد الكثير من الاتفاقيات الاقتصادية ذات الطابع السياسي بين الدول وبعضها البعض حفاظاً على مصالح كلا الطرفين.

وترتبط العلاقات الدولية كذلك بعامل الموقع الجغرافي والذي يترتب عنه توافر الظروف المناسبة من حيث المناخ والماء العذب والأراضي الخصبة وغيرها من العوامل الطبيعية التي ينتج عنها تنوع الثروات الطبيعية كذلك (نباتية وحيوانية ومعدنية) ولأهمية الموقع الجغرافي فقد قامت العديد من الحروب للسيطرة على الدول ذات الموقع المتميز للتحكم في خطوط التجارة والملاحة الدولية. وتتميز كذلك الدول ذات الحدود الساحلية بإمكانية الانفتاح الاقتصادي على الدول المجاورة لها وبما ييسر التبادل التجاري بعكس الدول التي لا تتمتع بتلك النوعية من الحدود الطبيعية والتي تحاول تركيز قوتها في الحدود البرية والجوية فقط.

وتمثل الدبلوماسية أسلوب تعامل الدول لتنفيذ سياستها الخارجية مع الدول الأخرى وتتطلب تفهم ودراسة متعمقين لطبيعة العلاقات بين الدول والمعاهدات والمواثيق التي تربط بين مصالحيهما كما ترتبط بمهارات كاللباقة وحسن التواصل والفراسة وقوة الملاحظة.

وتسعى العلاقات الدبلوماسية والقوانين المنظمة للعلاقات الدولية لجعل صور التعامل بين الدول وبعضها في أفضل صورة ممكنة ولقد صممت القوانين الدولية لتقدم المعايير المثالية والتي تخدم مفاهيم كالعدالة والمساواة والسلام رغم اختلاف هذه المعايير عن النظر للواقع.

وتؤثر العلاقات الدولية والدبلوماسية على حياة المجتمع والفرد على حد سواء، ويستلزم العمل في المجالات الدولية والدبلوماسية المتنوعة دراسة قدر من المعارف والمعلومات الأساسية حول طبيعة العلاقات الدولية والدبلوماسية وأهميتها، والتركيز على صقل خبرات العاملين في مجال العمل السياسي والدبلوماسي من العاملين في مختلف السفارات والراغبين بالعمل في هذا المجال، وكذلك دراسة القضايا الأساسية في مجال الشأن السياسي والتحليل العلمي للأحداث المختلفة وغيرها من مجالات العمل الدولي والدبلوماسي المختلفة. وذلك بالإضافة إلى دراسة التقنيات الدبلوماسية المستخدمة في التعامل مع مختلف الجهات والشخصيات، وإدراك الطبيعة التفاعلية بين نظم العلاقات الدولية والدبلوماسية وأهميتها والترابط بين مكونات العمل السياسي وأهمية اتخاذ القرار المناسب وإدارة الأحداث المختلفة بصورة واقعية.

كما يتضمن العمل في مجال العلاقات الدولية والدبلوماسية كذلك إدراك سبل تحقيق الأهداف بأقل التكاليف، بالإضافة لدراسة الطرق المختلفة المستخدمة في العمل والنشاط الدولي والسياسي مع تفهم طبيعة العمل السياسي، وعلاقته بالنظام الاجتماعي وتفهم الأغراض والغايات التي يعمل بها ومن أجلها النظام الدولي والسياسي، وسبل الدمج بين النظرية والتطبيق، مع إدراك أهمية الموضوعية والحياد في التفكير في الشأن الدولي والسياسي، ودراسة الهياكل السياسية المتنوعة التي تؤثر في طبيعة العمل السياسي والدبلوماسي، بالإضافة إلى دراسة وفهم أبرز قضايا ومشكلات العمل السياسي وبما يسهم في صقل مهارات وخبرات الدارسين ويعزز من مستويات الأداء لديهم بشكل كامل في مختلف مجالات العمل الدولي والدبلوماسي.

 

ويساعد برنامج استشاري علاقات دولية ودبلوماسية الدارس بعد الانتهاء من دراسته في اكتساب ما يلي:

  • معرفة القيمة الحقيقية للقوة التي تمتلكها الولايات المتحدة الأمريكية ونفوذها في العالم.
  • التعرف على تصنيفات الدول وتوازن القوى والمصالح والنفوذ والسلطة السياسية والعسكرية.
  • التعرف على مفاهيم شائعة في أنظمة الحكم ومنها الاستبدادي والليبرالي والديمقراطي.
  • التعرف على مفهوم الحركات القومية والجامعات الإرهابية وعلاقتها بمنظمات حقوق الإنسان.
  • التعرف على أهم المنظمات الدولية وأهدافها وأهميتها ودورها الفاعل في العالم.
  • التعرف على عدد من التحديات التي تواجه الدول وسبل التفاعل الدولي معها كمشكلات البيئة وأسلحة الدمار الشامل والتطهير العرقي.

ويستهدف برنامج استشاري علاقات دولية ودبلوماسية العاملون في وزارة الخارجية وملحقاتها ورجال القضاء والموظفون في الجهات الدولية المختلفة وبما يمكنهم من تأدية مهماتهم على أفضل نحو ممكن بهدف تزويد الدراسين بأهم المعارف الأساسية واللازمة لتوضيح مفهوم العلاقات التفاعلية التي تربط الدول مع بعضها البعض والتي تتداخل فيها العديد من المتغيرات منها الاقتصادية والسياسية وغيرها فالعلاقات الدولية من أنماط التفاعلات التي لا تتم بمعزل عن المجتمعات بل تؤثر تأثيراً كبيراً في مسارات الأمور واتخاذ قرارات مصيرية يتأثر بها قطاع أو حتى شعوب بأكملها.

  • مسؤولو العلاقات الدولية والتعاون الدولي.
  • الدبلوماسيون.
  • المرشحون لشغل الوظائف الدبلوماسية.
  • العاملون في وزارة الخارجية.
  • المستشارون القانونيون.
  • أعضاء القضاة والنيابة.
  • رجال القانون.
  • خبراء ادارة الازمات في الوزارات والمصالح والهيئات
  • جميع العاملين في حقل العلاقات الدولية والدبلوماسية.
  • الراغبون في التحول عن مسارهم المهني الحالي ودخول حقل العلاقات الدولية والدبلوماسية.
  • جميع المؤهلات العليا.

International Relations

يتضمن مقرر العلاقات الدولية على المحتويات التالية:

الوحدة الأولى: الدول

  • حدود القوة العظمى للولايات المتحدة
  • السياسة الخارجية للولايات المتحدة
  • توازن القوة والمعضلة الأمنية
  • الدول الحرة والمقهورة
  • طيف إكراه الدولة
  • الحد الأدنى من الإكراه
  • الديمقراطيات الليبرالية التعاونية
  • الإكراه باعتدال
  • الحكم المطلق التقليدي
  • الإكراه الشديد
  • الديكتاتوريات مقابل وجود بعض المراقبة على السلطة
  • الحد الأقصى للإكراه
  • الطغاة (مثل صدام حسين في العراق)
  • الدول الاستبدادية ذات الحزب الواحد
  • الإكراه الاقتصادي
  • ملخص الدولة المكرهة
  • نقاش حول الاستبدادية
  • الطغاة الدمويين: عايدي أمين وصدام حسين
  • الاستخدام المناسب للقوة في الدول الليبرالية
  • الدول الضعيفة والفاشلة وأشباه الدول
  • دور الفرد والدولة

الوحدة الثانية: غير الدول

  • الديانات
  • القومية
  • الأشكال الرئيسية للحركات القومية
  • القومية اللغوية الثقافية
  • القومية المناهضة للاستعمار في “العالم الثالث”
  • الشركات المتعددة الجنسيات
  • العصابات والمتمردون
  • الجماعات والشبكات الإرهابية
  • المنظمات الإنسانية ومنظمات حقوق الإنسان

Diplomacy Principles

يتضمن مقرر أصول الدبلوماسية على المحتويات التالية:

الوحدة الأولى: المنظمات الحكومية الدولية

  • تعدد المنظمات الحكومية الدولية
  • عصبة الأمم
  • الأمم المتحدة
  • إصلاح الأمم المتحدة
  • الاتحاد الأوروبي
  • بعض المنظمات الحكومية الدولية الإقليمية الأخرى
  • الكومنولث

الوحدة الثانية: المشاكل والتحديات

  • تهديد الأمن البيئي الناتج عن الاحترار العالمي
  • البحث عن حلول
  • الأسلحة النووية
  • توصيات اللجنة المعنية بأسلحة الدمار الشامل
  • حظر التطهير العرقي وغيره من انتهاكات حقوق الإنسان
  • التمييز بين الشمال/ الجنوب في المملكة المتحدة

The European Union Political Framework

يتضمن مقرر البنيان السياسي للاتحاد الأوربي على المحتويات التالية:

  • السلام الدائم
  • القوة الاقتصادية والرخاء
  • النظريات والتفسيرات
  • عقد خمسينيات القرن العشرين: المعاهدات التأسيسية
  • مونيه (يسار) وشومان (يمين)
  • عقد ستينيات القرن العشرين: دي غول ضد الفيدراليين
  • التوسع وبعض التعميق: بريطانيا والدنمارك وإيرلندا المتحدة
  • الانضمام البريطاني: هيث يوقع على معاهدة الانضمام
  • سوق موحدة وعملة موحدة، وتفكير أوروبي موحد
  • تصويت سبينيلي لصالح مشروع معاهدته حول الاتحاد الأوروبي
  • المجلس الأوروبي والمجلس
  • مؤسسات الاتحاد الأوروبي
  • البرلمان الأوروبي
  • الممثلين المنتخبين في العمل: جلسة الاتحاد الأوروبي
  • المفوضية الأوروبية
  • الاجتماع الأول للمفوضية مع الرئيس خوسيه مانويل باروسو
  • سيادة القانون: جلسة محكمة العدل
  • التبعية والمرونة
  • المواطنين
  • السوق الموحدة
  • الاتحاد الجمركي، وسياسة المنافسة
  • برنامج لاستكمال السوق الموحدة
  • العملة الموحدة
  • هدف الاتحاد الاقتصادي والنقدي
  • مؤسسات السياسة الاقتصادية والنقدية
  • اليورو: العملات الورقية والمعدنية
  • العملة في الأزمة؟
  • الزراعة
  • مراحل الإصلاح
  • التوسع والصناديق المنظمة
  • الميزانية
  • الموارد الخاصة
  • توزيع نفقات الميزانية
  • مصادر الدخل
  • صافي المساهمات

The European Union Strategic Policies

يتضمن مقرر السياسات الاستراتيجية للاتحاد الأوربي على المحتويات التالية:

  • السياسة الاجتماعية
  • المرونة أو التنظيم في أسواق العمل
  • السياسة البيئية
  • الركن الثالث لماستريخت
  • مشروع أمستردام
  • العلاقات الاقتصادية الخارجية
  • السياسة الخارجية
  • التوسع إلى ما يقرب من كل أوروبا الغربية
  • التوسع في الشرق
  • إنزال جدار برلين
  • الدول المتقدمة للانضمام
  • جنوب شرق أوروبا
  • روسيا ورابطة الدول المستقلة
  • المجتمع باعتباره قوة تجارية كبرى
  • الاتحاد الأوروبي، ودول جواره، والعالم النامي
  • دول جوار الاتحاد الأوروبي
  • آسيا، وأمريكا اللاتينية، والأفضليات المعممة
  • النقود
  • الأمن: حفظ السلام وتغير المناخ
  • دور الاتحاد في العالم
  • المؤسسات: مدى الفعالية؟ مدى الديموقراطية؟
  • المرونة مقابل الفيدرالية (الاتحادية)


Course Reviews

N.A

ratings
  • 5 stars0
  • 4 stars0
  • 3 stars0
  • 2 stars0
  • 1 stars0

No Reviews found for this course.

سجل فى البرنامج
  • £1,445
  • 360 يوماً
يمكنك اختيار اللغة المفضلة للتسجيل و التعلم من خلال قائمة الأعلام أدناه.
186 عضو مسجل

    تعليقات الأعضاء

    تخصصات التعليم المستمر

    إدارة الأعمال إدارة الأعمال السياحية إدارة الاستيراد و الدعم اللوجستي الدولي إدارة التفاوض و المنازعات إدارة الجودة الشاملة إدارة المبيعات و رعاية الزبائن إدارة المخازن و المستودعات إدارة المشاريع إدارة الموارد البشرية إدارة نظم المعلومات استشاري معتمد الإدارة البيئية الإدارة التربوية الإدارة التنفيذية الإدارة الصحية الإدارة العامة الإدارة المالية الإدارة الهندسية التأمين و إدارة المخاطر التجارة الالكترونية التجارة و الاقتصاد التخطيط الاستراتيجي التسويق العالمي التسويق و الإعلان التعليم والتدريب التغذية و اللياقة الخدمات اللوجستية و إدارة التوزيع الزمالة البريطانية السلامة و الصحة المهنية العلاج النفسي العلاقات الدولية و الدبلوماسية العلاقات العامة العلوم السياسية القيادة و الإدارة المحاسبة الإدارية تشغيل و إدارة المستشفيات تعليم ذوي الاحتياجات الخاصة تنظيم المعارض و المؤتمرات خبير معتمد علم النفس علم النفس السريري و العلاج النفسي علم نفس الطفل محترف معتمد مدرب معتمد مدير معتمد

    سفراء الأكاديمية

    آراء المسجلين

    أهلاً بكم

    الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي في المملكة المتحدة بيت التعليم التخصصي المستمر المفتوح لكل أبناء الوطن العربي من المحيط إلى الخليج الراغبين بتطوير معارفهم العلمية وقدراتهم الوظيفية وفق أرقى معايير التعليم عن بعد في بريطانيا؛ وهي مؤسسة عمل خيري لا تهدف للربح، هدفها السامي الأوحد تقديم المعارف والعلوم الحديثة بطريقة ميسرة لكل ناطق بلسان الضاد.

    سجل في المجموعة البريدية و احصل على حسم 10%

    ABAHE
    Email marketing by Interspire